العلماء يصححون أخطاء غسل اليدين بالماء! - بالصحة والهنا

احدث المواضيع

Home Top Ad

Post Top Ad

الأربعاء، 7 يونيو 2017

العلماء يصححون أخطاء غسل اليدين بالماء!

العلماء يصححون أخطاء غسل اليدين بالماء!


بالصحة والهنا

يعتبر غسيل اليدين من الامور التي يشترك فيها العالم اجمع وهي من الطقوس التي تتكرر باليوم عدة مرات ولا تختلف شعوب العالم بالمضمون فيما بينهم، وقد اجرى خبراء من جامعة روتجرز بالولايات المتحدة حول افضل الطرق لغسل اليدين. وفي تفاصيل الخبر:

أجرى خبراء من جامعة روتجرز في الولايات المتحدة بحثا حول الطرق المثلى لغسل اليدين، بعد ملاحظتهم أن النصائح المقدمة في هذا المجال غالبا ما تكون متناقضة.

واستغرقت الدراسة 6 أشهر أجريت خلالها سلسلة من التجارب على 20 متطوعا، حيث قام الباحثون بوضع بكتيريا غير ضارة بشكل متكرر وتركيز عال على أيدي المتطوعين، ثم طلب منهم أن يغسلوا أيديهم.

هذا وكانت عملية غسل اليدين تختلف من مرة إلى أخرى بتغيير نوع الصابون السائل (صابون عادي وآخر مضاد للجراثيم)، ومدة عملية الغسل (من 5 إلى 20 ثانية) ودرجة حرارة الماء (من 15 إلى 38 درجة مئوية). وفي كل مرة حلل الباحثون جودة غسل المشاركين لأيديهم من البكتيريا.

ونتيجة لذلك، وجدَ أن نوع الصابون لا قيمة له، إذ أن الصابون المضاد للبكتيريا يقضي على البكتيريا بفعالية أكثر بقليل من الصابون المعتاد. كما أن كمية الصابون المستخدم تهم أيضا، فدرجة نظافة الأيدي عند استخدام 0.5 ملليلتر من الصابون السائل، هي ذاتها عند استخدام 2 ملليلتر.

كما أن درجة حرارة الماء لا تلعب دورا هاما في حال غسل اليدين بالصابون، فالماء البارد يطهر الجلد كالماء الدافئ.

ووصل العلماء إلى أن الأمر الوحيد الذي يؤثر حقا على درجة نظافة اليد هو مدة عملية الغسل، حيث أن عملية غسل اليدين بالصابون لمدة 5 ثوان غير كافية لتطهير اليدين، ومن الأفضل غسلها لمدة 10-20 ثانية.

Post Bottom Ad

Pages